رعاية طبية

03 يناير

السندس تُدعم أطفالها

تهتم “السندس” دائمًا بأطفالها والوصول بهم لأقصى درجات القدرة على تحدى الإعاقة ، نؤمن دائما بأنه ليس هناك طفل من ذوى الاحتياجات الخاصة لاتتقدم خطاه لكن يلزمه الأساليب المناسبة لحالته التى تجعله يعيش مع المجتمع بطريقة طبيعية ويكون له القدرة على تحديد وتحقيق أحلامه. ...

16 سبتمبر

مراحل تطور حياة ابن من أبناء مؤسسة السندس

ليـس هنـاك طفـل من ذوى الاحتياجات الخاصة لا يـسـتـطـيـع التعـلـم ولـكـن يتعـلـم إذا تـوفـرت له الأسـالـيـب الـمـنـاسـبـة لتنمية مهاراته ، أولوليتنا تعليم وتأهيل طفل يتيم من ذوى الاحتياجات الخاصة. ...

22 يونيو

نسعى دائما لتأهيل أطفالنا بشكل كامل

يعتبر جلسات  العلاج الطبيعى عنصر مهم فى عملية لتأهيل الأطفال وتعلم أفضل الطرق للحركة والاتزان الجسمي ومساعدة الطفل على الوقوف والمشي الطبيعي ، تهتم دائما مؤسسة السندس للأيتام  ذوى الاحتياجات الخاصة بإجراء جلسات العلاج الطبيعى لأطفالنا على أيدى متخصصين لتأهليهم بشكل كامل . ...

20 مارس

اهتمامنا الدائم برعاية وتأهيل أطفالنا

جلسات العلاج الطبيعى تساعد الاطفال على الاتزان الجسمى وتطوير المهارات الوظيفيه والحركية للطفل كالجلوس و الوقوف و المشي معتمدا في ذلك علي تقوية العضلات و زياده الاتزان وتعديل الاوضاع الخاطئه للجسم، تهتم دائما #مؤسسة_السندس_للأيتام_ذوى_الاحتياجات_الخاصة بإجراء جلسات العلاج الطبيعى لأطفالنا على أيدى متخصصين لتأهليهم بشكل كامل . للتواصل: 01005090708 ، الخط الساخن: 19712 ...

17 يناير

تأهيلهم مسئوليتنا

جلسات العلاج الطبيعى عامل أساسى للأطفال فهو يساعد فى حل مشاكل الحركة والعمل على تحقيق الاستقلال والقوة الجسدية لكل طفل . علشان كدة نهتم دائما بإجراء جلسات العلاج الطبيعى لأطفالنا على أيدى متخصصين لتأهليهم بشكل كامل وننمى قدراتهم الحركية والعلاجية. #مؤسسة_السندس_للأيتام_ذوى_الاحتياجات_الخاصة للتواصل: 01005090708 ، الخط الساخن: 19712 ...

22 نوفمبر

شكر وتقدير للقافلة الطبية بمبادرة قطاع العلاقات العامة بوزارة الداخلية

شكر وتقدير لمبادرة قطاع العلاقات العامة بوزارة الداخلية والقافلة الطبية للاطمئنان علي أطفالنا #بمؤسسة_السندس_للأيتام_ذوى_الاحتياجات_الخاصة، ومراجعة الاجراءات الوقائية الموجودة بالدار، وقد وجهت القافلة الشكر لإدارة الدار علي المجهود المبذول في الرعاية الطبية لأطفالنا والالتزام التام بالإجراءات الاحترازية في كل الفروع. حيث أن الشرطة المصرية درع الأمن والأمان للوطن ودائما ماتقدم يد العون لمن يحتاج المساعدة.